CAFU CARES

CAFU CARES

هذه أوقات صعبة بالنسبة لنا جميعاً، ونحن نؤمن بأن أفضل أسلوب لمواجهة هذا التحدي هي بالتكاتف والتعاضد.

نحن ملتزمون بكوننا أعضاء مسؤولين في المجتمع الذي نخدمه. لذلك نحن نبذل ما في وسعنا للمساعدة في إبقائك على اطّلاع ومساعدتك في الحفاظ على سلامتك.

لدينا الكثير من المعلومات لمشاركتها معك، وها هنا لمحة عامة سريعة حول ما تحتاج إلى معرفته:

  • حقائق حول فيروس كورونا المستجدّ
  • عشر نصائح للحفاظ على سلامة سيارتك
  • أخبار فيروس كورونا المستجدّ من الإمارات العربية المتحدة والعالم
  • نصيحة مفيدة في الصيانة لمساعدتك في الاستمرار بالحركة

سوف نقوم بتحديث هذه الصفحة عند توافر المزيد من المعلومات، لذا يرجى التحقّق بانتظام.

ما هو فيروس كورونا المستجدّ COVID-19؟

فيروس كورونا المستجدّ المعروف باسم COVID-19 هو مرض معد تمّ تحديده لأوّل مرّة في ووهان، الصين، في ديسمبر 2019. وهو يأخذ اسمه من نوع الفيروس الذي يسبّبه، إلى جانب العام حيث تمّ تحديده: كورونا فيروس 19.

ما هو فيروس كورونا؟

الفيروسات التاجية هي عائلة كبيرة من الفيروسات التي قد تسبّب المرض في الحيوانات والبشر، إذ يتسبّب بعضها في التهابات الجهاز التنفسي لدى البشر، بما في ذلك نزلات البرد، ومتلازمة الشرق الأوسط التنفسية، والسارس (متلازمة الالتهاب الرئوي الحادّ)، وفيروس كورونا المستجدّ هو أحدث فيروس تمّ اكتشافه من هذا النوع.

كيف ينتشر فيروس كورونا المستجدّ؟

ينتشر فيروس كورونا المستجدّ COVID-19 من خلال قطرات صغيرة تصدر من فم أو أنف شخص مصاب. وقد يلتقط أشخاص آخرون بعد ذلك الفيروس من الأسطح الملوّثة، أو قد ينقلونه من أيديهم إلى عيونهم، أو من الأنف أو الفم، أو عن طريق تنفّس القطرات عندما يسعل شخص ما أو يزفر بالقرب منهم.

هل يمكن لأي شخص أن يُصاب دون ظهور أعراض فيروس كورونا المستجدّ COVID-19؟

يبدو أن السبب الرئيسي للعدوى هو انتشار قطرات صادرة عن الجهاز التنفّسي المصاب التي طردها السعال. ونظراً لأنه من غير المحتمل أن يسعل شخص لا أعراض لديه، فإن خطر نقل الفيروس منخفض في هذه الحالة. ومع ذلك، فإن الشخص الذي يعاني من أعراض خفيفة فقط للمرض، مثل السعال البسيط، قادر على نشر المرض، على الرغم من أنه قد لا يشعر بأنه مصاب فعلاً.

كيف يمكنني حماية نفسي من فيروس كورونا المستجدّ COVID-19؟

أهمّ عنصر في حماية نفسك وعائلتك من انتشار فيروس كورونا المستجدّ COVID-19 هو البقاء على علم بالنصائح والإجراءات الحكومية المعتمدة، ومتابعتها عن كثب.

تدرّب على تدابير النظافة الجيّدة لليدين، وهذا يعني غسل يديك بانتظام وبشكل كامل باستخدام الصابون والماء الساخن لمدّة 20 ثانية على الأقلّ كلّما غسلتَ يديك (أو مدّة توازي الوقت الذي يستغرقه غناء "سنة حلوة يا جميل" مرّتين).

حافظ على العزلة الاجتماعية من خلال تجنّب أي اتصال مع الأشخاص خارج إطار الأفراد الذين يعيشون معك في المنزل، واحتفظ بمسافة مترين على الأقل من أي شخص عندما تكون خارج المنزل.

ماذا لو بدأت أشعر بالمرض؟

إذا أصبت بحمّى أو بسعال جافّ ومستمر أو وجدتَ صعوبة في التنفّس، ابقَ في المنزل واتّصل بطبيبك على الفور.

المزيد من المعلومات

لمعرفة المزيد حول فيروس كورونا المستجدّ COVID-19، قم بزيارة صفحة الأسئلة والأجوبة الخاصة بفيروس كورونا على موقع منظمة الصحة العالمية

في حين أن النصيحة الرسمية هي البقاء في المنزل قدر الإمكان، فإن مغادرة المنزل للحصول على الإمدادات الأساسية لا يمكن تجنّبها في بعض الأحيان، وكذلك الأمر إذا كانت مهنتك تقتضي ذلك.

الجزء الداخلي في سيارتك صغير نسبياً ومحكم الإغلاق ومليء بالأسطح الصلبة، ما يجعه البيئة المثالية لإيواء الجراثيم. وفي حين لم يتأكّد العلماء بعد من مدّة استمرار الفيروس التاجي المسبّب لفيروس كورونا المستجدّ COVID-19 خارج جسم الإنسان، إلا أنّ الدراسات المتعلٌّقة بالفيروسات التاجية المماثلة (بما في ذلك في فيروس "سارس"Sars و"ميرس " Mers وجدت أن تلك الفيروسات يمكنها أن تحيا فوق المعدن والزجاج والبلاستيك لمدّة تصل إلى تسعة أيام.

لذا، إذا كنت تخطط لقيادة السيارة في هذه الأحوال، فمن المنطقي التأكّد من أن رحلتك آمنة قدر الإمكان.

غسيل اليدين

كما هي الحال دائماً، فإن النصيحة الأولى هي تنظيف يديك بشكل متكرّر. وهنا ينصح الخبراء باستخدام معقّم اليدين (بتركيز 60 ٪ على الأقلّ من الكحول) بمجرّد دخولك السيارة، وذلك للمساعدة في تجنّب تلويثها بأي جراثيم قد تحملها.

ترك التعبئة الكاملة لنا

أظهرت الدراسات الدولية أن متوسّط ​​مقبض مضخّة البنزين أكثر تلوّثاً بما يزيد على 6000 مرّة من زرّ المصعد العام - ويحمل جراثيم تبلغ 11.835 ضعف تلك التي يمكن أن يحملها مقعد المرحاض العام.

ولحسن الحظ، فإن حلّ هذه المشكلة سهل! اطلب من أحد سائقينا الذي اعتدت التعامل معه أن يأتيك إلى العنوان المطلوب، حيث يمكنك الحصول على إعادة التزوّد بالوقود بالكامل في منزلك أو مكان عملك. سائقنا يضع قفازات وقناعاً طوال عملية التعبئة، ويتمّ مسح مضخّة الوقود وتعقيمها بعناية بين عمليات التعبئة لتجنّب الانسكابات.

السفر من منطقة لأخرى

تجنّب السفر إلا إذا كانت رحلتك ضرورية، وفي هذه الحالة، قم بتحديد عدد المواقع التي تتوقّف عندها، تجنّب الطرق الالتفافية غير الضرورية على سبيل المثال وتذكّر أنه كلما زادت الأماكن التي تزورها، زادت احتمالات الاتصال بشخص مصاب أو سطح ملوّث.

تنظيف سيارتك

ونعني هنا التنظيف الدقيق لسيارتك باستخدام مناديل تعقيم بالمضادات الحيوية. قم بتطهير الأسطح الصلبة التي تتعرّض للّمس مراراً كلّما تستخدم السيارة - وهذا يعني عجلة القيادة، ومقبض ناقل الحركة، وقوائم الأجهزة، وحزام المقعد، وأدوات التحكّم بالراديو، وحاملات الأكواب، وجيوب الباب، وأي مناطق أخرى قد تلمسها. لا تنسّ لوحة القيادة، مع إيلاء اهتمام خاص للمناطق حول منافذ تكييف الهواء.

تنظيف المفاتيح

من السهل التغاضي عن ذلك، ولكن مفاتيح سيارتك هي من بين الأغراض الشخصية الأكثر تعرّضاً للّمس. امسحها جيداً بمحلول معقّم قبل وبعد كلّ رحلة.

الحدّ من الركاب

يجب اتّباع اللوائح الحكومية بشأن عدد الركاب الذين يمكن اصطحابهم، ولكن بوجه عام فإن قيادة السيارة بمفردك أكثر سلامة. ومع ذلك، إذا كان من الضروري اصطحاب راكب أو أكثر (على سبيل المثال، إذا كنت تصطحب أحد أفراد العائلة من أو إلى موعد طبي)، فاطلب منهم اتّخاذ نفس الاحتياطات التي تتّخذها أنت، وذلك بتعقيم أيديهم بمجرد دخولهم السيارة، وتجنّب لمس الأسطح الداخلية دون داعٍ.

تغيير فلاتر الهواء الخاصّة بسيارتك

نظام التكييف في سيارتك مجهّز بفلاتر هواء للتقليل من تداول الجراثيم. تأكد من أنها تقوم بعملها جيداً عن طريق تغييرها وفقًا لتوجيهات الشركة المصنّعة للسيارة، وباستخدام مطهّر رذاذ بانتظام على فتحات سحب التيار المتردّد.

التهوية بين الرحلات

يسود الاعتقاد بأن الفيروس التاجي الذي يسبب فيروس كورونا المستجدّ COVID-19 يمكن أن يبقى في الهواء لمدّة تصل إلى ثلاث ساعات. إن ترك نوافذ سيارتك مفتوحة قليلاً في ما بين الرحلات يسمح بدخول الهواء النقي عبر الكابينة، وقد يقلّل من خطر التلوث.

الانتباه للأغراض التي تنقلها

أي مواد تحملها في سيارتك قد تزيد احتمال إدخال الجراثيم. لذا تجنّب حمل البقالة والبضائع الأخرى في المقعد الخلفي وضعها في صندوق الأمتعة. وعندما تصل إلى المنزل بعد التسوّق، امسح العبوات الخارجية قبل توضيب مشترياتك في منزلك ثم اغسل يديك عند الانتهاء.

الصبر

حاول أن تتذكر أن رحلاتك المفضلة - الرحلات إلى الشاطئ أو الصحراء أو الجبال - ستظلّ موجودة عندما تنتهي هذه المرحلة. لذا، استغلّ هذا الوقت في التخطيط لقضاء عطلة نهاية الأسبوع في منطقة بعيدة، أو القيام برحلة سفاري صحراوية، أو مجرّد رحلة تستمتع بها.

وفي هذه الأثناء، تذكّر: ابقَ في المنزل. حافظ على سلامتك. ولنبقَ معاً.

في دولة الإمارات

استجابة حكومة الإمارات للأزمة الحالية كانت مثالية، وهي تواصل الحدّ من تأثير الفيروس على سكان الدولة.

ولعلّ أحد الجوانب الرئيسية لاستجابة الحكومة بهذا الشكل يتمثّل في إبقاء السكان على علم بآخر مستجدّات الوضع أولاً بأوّل وتقديم إرشادات واضحة حول ما يمكن القيام به لضمان احتواء الفيروس بهدف هزيمته في نهاية المطاف.

يمكنك العثور على آخر الأخبار والنصائح حول الإجراءات والتدابير التي تقوم بها الإمارات العربية المتحدة لمكافحة فيروس كورونا المستجدّ COVID-19 عبر القنوات الرسمية التالية:

دائرة الصحة بدولة الإمارات العربية المتحدة
هيئة الصحة بدبي
وزارة الصحة ووقاية المجتمع في دولة الإمارات
وزارة التربية والتعليم في دولة الإمارات

نظراً لأن البلدان المختلفة حول العالم تمرّ بمراحل متباينة في مكافحة الفيروس التاجي، فقد يكون من المفيد متابعة وسائل الإعلام الإخبارية الدولية للوقوف على أحدث التطوّرات. ومع ذلك، يجب عليك اختيار مصادر الأخبار الخاصة بك بعناية، وتجنّب الشائعات والقصص غير الموثوقة على وسائل التواصل الاجتماعي، والحرص على عدم نشر تقارير كاذبة أو أخبار "مزيّقة".

هذه بعض مصادر الأخبار الموثوقة التي قد تختارها لتبقى على معرفة بآخر المستجدّات:

الاتحاد
البيان
الخليج
ذا ناشونال

حافظ على تنقّلك –
نصائح مفيدة في الصيانة

مع القيود المفروضة على السفر ومراكز العمل، قد تجد الحصول على خدمات صيانة وإصلاح السيارات أكثر صعوبة من المعتاد. وفي هذه الحالة، فقد تجد هذه النصائح مفيدة.

الإطارات

  • تذكر إبقاء إطارات سيارتك منتفخة تحت الضغط الصحيح
  • ستجد الضغط الموصى به من قبل الشركة المصنّعة إمّا على ملصق على عتبة الباب أو تحت غطاء التعبئة أو في دليل المالك
  • احتفظ بمضخّة محمولة في صندوق سيّارتك حتى تتمكّن من تعبئة إطاراتك دون الحاجة إلى زيارة محطّة الخدمة

البطارية

السوائل

  • احتفظ بخزّانات السوائل في سيارتك ممتلئة بالمستويات الصحيحة، فحتى عندما لا تكون قيد الاستخدام، يمكن أن تتسبّب درجات الحرارة العالية في تبخّرها
  • تأكّد من أن خزان غسيل الزجاج الأمامي في سيّارتك ممتلىء بالمياه العذبة والمنظّف المناسب
  • احرص على أن تبقى مستويات الزيت والمبرّد وسائل الفرامل ضمن النطاقات الموصى بها قبل استخدام سيارتك بعد توقّفها عن الاستعمال لفترة من الوقت
  • حافظ على سلامتك. احجز تعبئة الوقود بدون تلامس مع كَفو!

لا زلت غير متأكد من المعلومات الواردة هنا؟ غالباً ما يكون دليل المالك أو الموقع الإلكتروني الخاص بالشركة المصنّعة هو أفضل مكان للبدء.

تعرّف على أبطال كَفو

تعرّف على بعض سائقي كَفو الذين من خلال عملهم على الطرقات، أسهموا في استمرار الحركة في دولة الإمارات. أولاً، فرحان.

"الجميع في كَفو سعداء، والشركة تعتني بجميع السائقين. إنها تهتمّ فعلاً بضمان سلامتنا.

في السابق كان الناس يخرجون لاستقبالنا لدى مشاهدة الشاحنة لأنهم يحبّون مظهرها، لكن الأمر اختلف اليوم. وهذا أفضل، لأنّ عليهم البقاء سالمين في منازلهم. كلّ ما عليهم فعله أن يتأكّدوا من أن غطاء الوقود مفتوح وسنفعل كلّ شيء من أجلهم.

زوجتي هنا في دبي، تدرس تصميم الأزياء. أنا أساندها، وكنت فخوراً بفوزي بلقب سائق كَفو الأبرز لهذا الشهر" - فرحان

أبطال مجتمع كَفو

من الأطباء والممرضات والمسعفين الذين هم خطّ دفاعنا الأوّل، وإلى العمال الأساسيين الذين يحرصون على ضمان حصولنا على المواد الأساسية وتطهير شوارعنا كلّ ليلة، كلّ منا يساعدنا على كسب الحرب ضدّ الفيروس التاجي.

من جهتنا، نود أن نتعرّف عن كثب على العمل الذي يقوم به أبطال المجتمع، ولكننا بحاجة لمساعدتك.

أخبرنا عن شخص تعرفه يساعد مجتمعنا في مواجهة تحدّي الفيروس التاجي. سنعرض بعضاً من القصص التي تصلنا هنا على موقعنا الإلكتروني، وإذا تمّ اختيار قصتك، فسنكافئك أنت وبطل المجتمع الذي ترشّحه بتعبئة مجانية لخزّان السيّارة لكلّ منكما.

شاركنا قصّتك

من فضلك ادخل اسمك الكامل. (الحروف فقط)

يرجى إدخال البريد الإلكتروني الصحيح.

يرجى إدخال رقم الهاتف الخاص بك. (أرقام فقط)

الرجاء إدخال بطل المجتمع الخاص بك. (الحروف فقط)

يرجى إدخال قصتك. (20 كلمة على الأقل)

تعرّف على الأبطال

د. فريدة⹁ طبيبة طوارئ

"الدكتورة فريدة هي طبيبة طوارئ تعمل في الخطوط الأمامية، وتعرّض نفسها كل يوم للمخاطر المحتملة من الإصابة بفيروس كوفيد-19. وعلى الرغم من إصابتها السابقة بالفيروس نفسه، قرّرت العودة إلى عملها بمجرّد أن أكّدت نتائج الفحص شفاءها من الفيروس. الدكتورة فريدة هي مثال الشخصية النزيهة والمسؤولة، وحين تسألها عن تصميمها ومثابرتها في العمل تقول إن العمل من أجل الناس يجعلها تشعر بالرضا والسعادة لأنها تتمكّن من إحداث فرق إيجابي في حياتهم."

بطل مجتمع كَفو: دنفر بيريرا⹁ مزوّد النظم الطبية

"قد لا يكون دنفر على خط الدفاع الأوّل، لكنه هو وزملاؤه يعملون بجدّ من أجل جعل الأنظمة الطبية تعمل في المناطق حيث سيتم استقبال مرضى فيروس كورونا المستجدّ بمجرد أن تصبح المستشفيات الميدانية الجديدة جاهزة. وكلما تلقّى طلباً لتقديم الدعم، تراه يأخذ حقائبه ويغادر للعمل. من الصعب علينا أن ندعه يفعل ما هو مؤتمن عليه، لكن رؤية الابتسامة على وجهه بمجرد تحقيق الهدف تكفي لتحمل لنا السعادة. أنا وابنتاه دازلين وكانزيا نريده أن يعرف مدى افتخارنا به!" - ليندسي بيريرا

بطل مجتمع كفو: تيسير المصري، رئيس قسم طبي وطبيب استشاري بوزارة الصحة، أم القيوين

"أود أن أخبركم عن بطلي: والدي. فمن من خلال دوره كطبيب، يحارب أبي مع زملائه في مستشفى أم القيوين على خط الدفاع الأول في هذه المواجهة العالمية ضدّ عدوّ مخيف وغير مرئي، ألا وهو فيروس كورونا المستجدّ. وعلى الرغم من بلوغه الثالثة والسبعين من العمر، إلا أن هذا البطل ليس جاهزاً بعد للتقاعد، ومع أنه فقد والدته بسبب المرض من دون أن يتمكّن من وداعها بنفسه وحضور العزاء، لكن شيئاً لا ينتقص من شجاعته المستمرّة. أنا فخورة جداً بهذا البطل، بمعطفه الأبيض، بطلي، والدي." - لارا مصري

عائشة سهيل، مؤسِّسَة المجموعة الاجتماعية
’UAE Fusion Socialites‘

عائشة سهيل، وهي أم باكستانية مقيمة في الشارقة، تستخدم مهاراتها في التواصل الاجتماعي لمساعدة الأسر ذات الدخل المنخفض. وهي تدير مجموعة نسائية على فيسبوك تسمى ‘UAE Fusion Socialites’ يناهز عدد أعضائها 19,800 وتشجّعهنّ على التبرّع بالبقالة والمستلزمات الخاصة بالأطفال الصغار على الأسر المتعفّفة. تتولى عائشة وزوجها سهيل عمليات التسليم حيث يقومان باستلام الأغراض وتوزيعها عند أبواب الأسر المحتاجة.

هيذر هاريس، مؤسِّسَة مبادرة
’Stop and Help‘

بدأت هيذر هاريس وزوجها وابناها مبادرة
‘Stop and Help’ لرفع "معنويات المجتمع" خلال فترة انتشار فيروس كورونا المستجدّ بدعم من جمعية أهالي التلامذة في مدرسة دبي البريطانية. واليوم، وبمشاركة أكبر من قِبَل المجتمع المحليّ، يعمل حوالي 50 متطوّعاً على مدار الساعة لتوفير الإمدادات الأساسية لأكثر من 2000 عائلة في جميع أنحاء الإمارات العربية المتحدة.

ابقَ على تواصل

إذا كنت ترغب في مواكبة الأخبار والنصائح من كَفو خلال فترة الأزمة الحالية، يرجى الاشتراك في النشرة الإخبارية وتحديثات فيروس كورونا المستجدّ أدناه.